روسيا سترسل رواد فضاء إماراتيين إلى محطة الفضاء الدولية

أعلن مدير البرامج الفضائية المأهولة الروسية سيرغي كريكاليوف، عن استعداد روسيا لمساعدة الإمارات العربية المتحدة في إعداد طاقم من رواد الفضاء وإرسالهم إلى محطة الفضاء الدولية.

ووقعت روسيا ودولة الإمارات العربية المتحدة، يوم الاثنين، اتفاق تعاون على هامش المؤتمر الدولي للملاحة الفضائية، المنعقد في أستراليا.

وأوضح كريكاليوف أن إن المساعدة وإعداد رجال الفضاء العرب قد يصبحان من أهم اتجاهات هذا الاتفاق، مشيرا إلى أن الجانب العربي يهتم بإنشاء فرقة خاصة من رجال الفضاء.

وأضاف أن الإمارات تسعى لتوسيع برنامجها الفضائي، مؤكدا أن الحديث لا يدور عن جزئه المأهول فقط.

وتابع: “من الممكن أن يتطور التعاون في مجال صناعة المعدات الفضائية وإجراء التجارب العملية في محطة الفضاء الدولية. لقد أوضحنا لشركائنا أن هذا أسهل ما يمكن البدء منه. إنه قاعدة دولية لتجربة التكنولوجيا. ونحن مستعدون لإدراج قائمة تجاربهم بقائمة التجارب التي تجرى على متن المحطة الدولية.

وفي الوقت ذاته أكد كريكاليوف، أن الحديث عن مواعيد تنفيذ الوثيقة الموقعة سابق لأوانه.

وأضاف: “الأهم أننا نبدأ التعاون الواسع النطاق مع دولة الإمارات. وفي إطار هذا الاتفاق يدور الحديث عن بحث الإمكانيات، بما في ذلك ما يخص المساعدة في اختيار خبراء لفرقة من رجال الفضاء. وبإمكان خبرائنا مساعدتهم في اختيار المرشحين وتنظيم التدريبات. ومن الممكن إجراء جزء من هذه التدريبات في مركز تدريب رجال الفضاء في روسيا”.

وأفاد بأن المرحلة الجديدة من المحادثات بهذا الشأن، ستجري في معرض “دبي ايرشو” الفضائي في نوفمبر/تشرين الثاني.

ووفق صحيفة “ازفستيا” الروسية، فإن رحلة أول رائد فضاء إماراتي إلى محطة الفضاء الدولية، يمكن أن تتم في نهاية عام 2019.

 



shares