روسيا والإمارات تبحثان انتاج طائرة ركاب جديدة

أعلن المدير العام لمؤسسة “روستيخ” الروسية سيرغي تشيميزوف، يوم الأحد، عن مباحثات بين بلاده والإمارات العربية المتحدة بشأن الإنتاج المشترك لطائرة الركاب “MC-21-400″، كما مشف نائب رئيس الوزراء الروسي دميتري روغوزين، عن مناقشات بين موسكو وأبو ظبي حول إمكانية الاستخدام المشترك لقاعدة بايكونور الروسية الفضائية في كازاخستان، بالإضافة إلى مباحثات بشأن صفقة مقاتلات “سو-35”.

وقال تشيميزوف، في مؤتمر صحفي في معرض دبي للطيران 2017: “الإماراتيون لديهم رغبات كثيرة، ويريدون إنتاح (MC-21-400) معنا”.

وأضاف تشيميزوف: “في المستقبل القريب سيتم إنشاء مجموعة عمل مشترك بين البلدين لإنشاء الطائرات من هذا الطراز”.

وبحسب تشيميزوف، فإنه من المقرر إنتاج ثلاث نسخ من هذا الطراز، أولها- MC-21-200 ويضم من 132 إلى 165 مقعدا، بينما يضم الطراز الثاني   MC-21-300 نحو 163 إلى 211 مقعدا، إضافة إلى نسخة من طراز MC-21-400، بقدرة استيعابية تصل إلى 250 راكبا.

وتجدر الإشارة إلى أن طائرة الركاب الروسية الجديدة “إم إس-21″، قد صنفت من قبل الخبراء على أنها طائرة القرن الـ21.

وأبرز ما يميز مشروع الطائرة الروسية الجديدة إم إس-21 أنه الثاني من نوعه بعد مشروع طائرة الركاب “سوخوي سوبر جيت 100” الذي تطلقه روسيا منذ انهيار الاتحاد السوفيتي ومن المعروف أن روسيا بقيت لفترة بعد انهيار الدولة السوفيتية تنتج الطائرات الحربية فقط.

وعلى صعيد مشابه، قال نائب رئيس الوزراء الروسي دميتري روغوزين، أن موسكو وأبو ظبي تبحثان إمكانية الاستخدام المشترك لمطار بايكونور الفضائي في كازاخستان.

وقال روغوزين الأحد، خلال مشاركته في معرض دبي للطيران Dubai Airshow 2017: “كانت قضايا الفضاء محور المباحثات التي أجريتها اليوم. وتناولت المحادثات إمكانية الاستخدام المشترك لقاعدة بايكونور الفضائية من قبل روسيا وكازاخستان والإمارات. واتفقنا على مواصلة المباحثات في بايكونور نفسها في أقرب وقت”، موضحا أنه سيتم إنشاء مرآب تقني في بايكونور.

وتابع: “طبعا، تعد الإمارات بلدا صعبا بالنسبة لنا، وتطور علاقاتنا معها كما مع السعودية.. حتى الآن كان الأمريكيون محتكرين للمنطقة، لكننا “فتحناها”. ويعلم الإماراتيون والسعوديون جيدا مواصفات فنية ممتازة تتسم بها معداتنا للدفاع الجوي، وهم لم يعودوا يجادلون حول هذا الموضوع. كما يقدرون عاليا قدراتنا في مجال الدفاع الإلكتروني والطيران، بطبيعة الحال”.

وذكر راغوزين أن المباحثات مستمرة مع الإمارات بشأن بيعها مقاتلات سو-35.

وكانت الإمارات أعربت عن رغبتها في شراء أكثر من سرب من مقاتلات “سو-35″، بينما تقرر أن يتم تحديد العدد الدقيق للطائرات خلال مفاوضات محتملة في معرض دبي للطيران.

وأفادت وكالة “تاس” الروسية، نقلا عن مصدر، أنه في حال إنجاح المفاوضات، قد يجري التوقيع على العقد قبل نهاية العام الجاري.



shares